الأحد، 18 يونيو، 2017

عن: تمر الأصابع / راسم الحديثي

تمر الأصابع.. ملحمة بأسلوب راقٍ
راسم الحديثي
رواية (تمر الأصابع) للروائي محسن الرملي، سبعة عشر فصلا..173 صفحة، صدرت في اللغة الاسبانية ثم ترجمت لعدة لغات وفازت بالقائمة الطويلة لجائزة البوكر العالمية للروائية العربية.
 
تحدث الروائي لعقود عن تاريخ العراق الحديث، عن الحرب والسلم والدكتاتورية، أسهب في الحداثة والأصالة. اختار شخصيات متنوعة عراقية ومغربية واسبانية وصينية.
ملحمة سطرها بأسلوب  راقٍ يمكن أن تكون فيلما حديثا، حين تدلف إليها تعتقد بانتقالات غير واقعية أو فنطازيا أو سرد رمزي، ولكن للسرد الحديث مسارات حديثة خرجت عن مألوف السرد التقليدي المرتبط بالواقعية أو بضوابط الزمان والمكان.
الروائي عراقي نقل لنا حيزا من بيئته وتأثر بايجابياتها وسلبياتها كما جاء في بوختين: أن السارد أبن مجتمعه.
 
الجد الكبير( مطلق) الحاكم الناهي في قريته المؤمن بمقولته التي أشرت مجمل أحداث الرواية:إذا نبح الكلب لا تنبح عليه، ولكن إذا عضك عضه.
 
مرضت أستبرق ابنة نوح ونقلها والدها الى مدينة تكريت لعلاجها، وهناك وهي تسير بجنب الوالد مرقت سيارة مرسيدس فمدَّ السائق الشاب يده ووضعها على عجيزة استبرق وقال: خوش طيز.
 
هذه العبارة حولت قرية الحاج مطلق من حال إلى حال، سحبه نوح من فتحة باب السيارة وبطحه أرضا وادخل في إسته طلقتين أخرجها من مسدسه، تبين أن هذا الشاب أخ زوجة سكرتير نائب رئيس الجمهورية، فقامت القيامة وفاضت التنور كما يقول المثل العراقي، أعتقل نوح وعذب حتى أخصي بالكهرباء وانتهت ذكورته، وبعد أطلاق سراحه أقسم أمام والده مطلق الجد الكبير بالقرآن على أن يأخذ الثأر لابنته استبرق.
 
بعد معارك وشهداء وعداء مع السلطة قرر مطلق هجر القرية الى قرية أخرى سميت قشامر وسوف يتغير اسمها الى قرية مطلق أو الكرامة حين تثأر القرية لاستبرق،
يهاجر سليم ابن نوح الى  اسبانيا، وبعد بضع سنوات يجد والده في أحدى حانات أسبانيا، يدير حانته بجدارة، يدخن يشرب بنهم، يرقص، يضرب فاطمة المغربية العاملة على مؤخرتها بغنج، ويقبل لارسا العاملة الثانية بلهفة وغنج، وبيده سلسلة جميلة معلقة فيها مجموعة مفاتيح ورصاصة مسدس فارغة.
 
يعود الروائي أسترجاع للأحداث( باك فلاش)، عشقه لابنة ،عمه عالية ولقاءاتهما في عش بناه بين أدغال الشاطيء، هناك يعانقها ويداعب ثدييها المكحلتين بسائل التمر، وشفتيها الممسوحتين بالسائل ذاته، ثم تغرق أمام عينيه وتموت، ويذكرنا بصراط الذي استشهد بعد تلوع أخته استبرق به، استشهد في معركة محافظة تكريت دفاعا عن حبيبته.
 
يدوخ سليم بسبب وجود والده في اسبانيا وبطبيعة عمله المنافي لقيمه وقيم الجد مطلق مثله الاعلى، فيبدأ بالبحث عن الاسباب، فيقيم علاقة مع فاطمة المغربية ولاروسا عشيقة والده ليكتشف لاحقا بعد ملاحم عاطفية مع فاطمة وصداقة بريئة مع لاروسا أن والده يحب لاروسا حبا جنونيا، أقنع لاروسا بضرورة لقاءه بشكل مفاجئ مع والده وفي شقة الوالد، دلف الشقة فوجد والده يصلي على سجادة عراقية وبجنبه القرآن، تحصل مواجهة عنيفة بين الابن والوالد وصراحة عالية عن أسباب وجود نوح في اسبانيا، وعن مجمل المتناقضات التي يمارسها بين الصلاة والسكر والعلاقة مع لاروسا.
 
اعترف الوالد بالمخفي، تأكد له أن من قال لاستبرق..خوش طيز..هو قنصل في السفارة العراقية هنا، وانه جاء ليضع الرصاصة المعلقة في سلسلته في إسته، رفض الابن هذا المنطق وقال له هو في اسبانيا وليس في العراق، ووصية الجد مطلق لا وجود لها هنا، هي تصلح في العراق. فيتحدث سليم قائلاً: لم يكشف الحوار السياسي وجها آخر لأبي فحسب وإنما وجها لطبيعة حرارة الحال هناك في العراق ونفاد الاصطبار على أمل الخلاص، الحديث حتى هذه النقطة كشف لي عن تمسك أبي بشخصيته الاخرى (الثأر والعودة إلى الالتزام الديني)، وهنا سعيت الى استحضار الجانب الآخر منه كي أرى حضورهما معا، أو لأرى على الأقل من تحسس مدى قوة أحدهما قياسا بالآخر.. فهو بين نارين، ارثه الاخلاقي والديني وقسمه على القرآن، والنار الاخرى قناعته في انه رافض للعنف والثأر والتعصب. 
 
بيد أن المعركة بين الولد والوالد بعد استكناه أسرار المستور بالجملة انتهت بحلول منطقية ومقبولة ساعد في هذا مساعدة فاطمة ولارسا، تزوج سليم لاروسا.
 
بقي على سليم معرفة سر العلاقة بين لاروسا ووالده المخصي بالكهرباء في مدينة تكريت، اقترب من لاروسا حاول مصارحتها ففهمت المقصود بعد جهد جهيد، ضحكت كثيرا وقالت: فهمتك، أنا رومانسية وقدرة أصابع الوالد على العزف بجسدها كله بتقنية عالية وخبرة قديمة، عازف ماهر فلذلك هي لا تحتاج للأجزاء الفائضة من جسد الرجل.
هكذا غادر نوح فكرة الثأر وتمسك ب لاروسا وسافرا إلى المانيا..
انتهت هذه الملحمة الكبيرة بسبب محارشة الشاب لاستبرق وقال لها..خوش طيز.
أتمنى قد أوفيت بما تحويه، علما أني لست بناقدٍ..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*راسم عبدالقادر الحديثي: كاتب عراقي، من أعماله: أولاد حمدان، خريف الشرق، أصناموفوبيا، و مسارات الحداثة في الفكر الوطني والقومي.
                                  راسم الحديثي

الاثنين، 12 يونيو، 2017

عن: حدائق الرئيس / نورس كوجر/ الجورنال

حـــلقــة أخــرى مــن الـــوجــع والألــم يهــديـهـا الرمــلي
لـــقرائة وعــائلـــتة فــي الــعــراق..
قراءة: نورس كوجر
تبدأ الرواية منذ النهاية..
"في بلد لا موز فيه، استيقظت القرية على تسعة صناديق موز، في كل واحد منها رأس مقطوع لأحد ابنائها ومع كل رأس بطاقته الشخصية التي تدل عليه، لأن بعض الوجوه تشوهت تماما بفعل التعذيب"
تعد القراءة لــ محسن الرملي عندي شخصيا شيا ذو بهجة يرافقه الحماس منذ شراء الكتاب وحتى الانتهاء منه والتامل بكل ما فيه والتمتع بادق تفاصيله.
تجسد الرواية معاناة العراقيين لــ ستة عقود على التوالي فمنذ الحرب الإيرانية والعراقيون يقدمون أجساد أبنائهم فدائا للوطن، كما يحدثنا كافكا في أحدى الفصول. معاناة الحرب وما يشعر به المقاتل في الجبهات من ألم الفراق والجوع والمرض لينتهي به المطاف للأسر أو الموت وهو أشد وطأة عما قبله! حيث الأسر الذي لا يرحم أحد حيث السجون والمعتقلات السرية حيث الجلادون الذين يتلذذون بتعذيب الإنسان ويستمتعون برؤية الآخر يتذلل لهم ويرتجيهم لرحمته ص94 – 95 انموذجا.
تكونت لدي تساؤلات عديدة بعد قراءة هذا الفصل منها..
كيف لهم أن يجبروهم على اللطم والتطبير داخل السجون!! وهل كان شائعا مثل هذا الفعل آنذاك!؟ ص99 انموذج
يقال بأن إيران جميلة وأن نسائها أجمل ص106 انموذج.. فهل بعد كل هذا الجمال تتوارى البشاعة والضغينة لدى أبنائها!! حتى أني أجد نفسي تراجعت عن فكرة زيارة إيران في يوما من الأيام.
تتعاقب الشخوص في أحداثها ونقطة التقائها وكذلك تصاعد وتيرة الأحداث حتى عمل إبراهيم قسمة "أحد أبناء شق الأرض" في حدائق الرئيس المشوؤمة لتتحول حياته من بعدها إلى رهبة وخوف من المستقبل ومما يخفيه عن الحكومة وحاشية الرئيس!
يصف الكاتب الحياة داخل القصور الرئاسية وكيفية التعامل مع موظفيها والذين يعملون داخلها بشكلٍ فنتازي أكثر مما هو واقعي، ولربما هذا هو الماخذ الوحيد الذي صادفني في الرواية.. أنموذجا على ذلك الفصل الثامن عشر ص180 "الرئيس يقتل الموسيقى".
أسلوب الرواية شديد الدقة وقاسي جداً من حيث وصف الأشياء ومسمياتها، كما هي قسوة قسمة على والدها إبراهيم. تحلم بالمجد وحينما تصل إليه تسقط هاوية بوقع مدوي.. لتصبح أرملة وأم وباحثة عن جسد والدها مقطوع الرأس!
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*نشرت في صحيفة (الجورنال) العدد 363، بتاريخ 11/6/2017م.
نورس كوجر

الثلاثاء، 6 يونيو، 2017

باخچەكانی سەرۆك / رانانی: عەبدوالرەحیم سەرەڕۆ

مقال بالكردية عن حدائق الرئيس
باخچەكانی سەرۆك.. ئەو زامە ژەهراوییەی نیو سەدە
بەسەر سنگی مێژوومانەوە راكشاوە 

رانانی: عەبدوالرەحیم سەرەڕۆ 
رۆمانی “باخچەكانی سەرۆك” لە نووسینی نووسەری عێراقی موحسن ئەلرەملی و وەرگێرانی چیرۆكنووس فەیسەل هەمەوەندییە، ئەم كتێبە هەموو مێژووی نوێی خوێناوی عێراق هەر لە سەردەمی كودەتا سەربازیەكەی زەعیمەوە تا دوای روخاندنی رژێمی بەعس ساڵی 2003 كە ماوەی زیاتر لە نیو سەدەیە لە دووتوێی (340) لاپەرەدا خوێنەر دەخاتە بەردەم كۆمەڵێك پرسیارەوە؟   
بەر لەوەی ئەم رۆمانە زۆر بە خێرایی بخوێنمەوە، كەدەبێت جارێكی تر بە وردی و بە چێژەوە بەدیارییەوە هەلتوتكێم، ئەوەی بە مێشكمدا هات بەرهەمێكی هاوشێوەی (پاییزی پارتریك)ـی گابریل گارسیا ماركیز یان لە كلۆجی پەخشانە شیعرییەكەی (بیرەوەریەكانی شمشێر بەدەستێكی عەرەبی) نەزار قەبانی یان (پاییزی سەرۆك)ـی تەڵعەت تاهیر بێت “چونكە ئەم سێ بەرهەمە”، خۆ ئەگەرچی جمكانەش نین بەڵام زادەی یەك میهرەندی فیكری و فەلسەفین و لە رەهەندێكی ئەدەبیەوە باس لە گرفتەكانی سەرۆك دەكەن، هەرچی ئەم رۆمانەیە بەدەر لە هەر بەرهەمێكی پێشووتر كە هەمان ناونیشانی نزیكیان لێكترەوە هەیە، لێوانلێوە لە رووداوو مێژووی كارەساتەكان و كەسێتییەكان و ئەو نەهامەتیانەی بەدرێژایی زیاتر لە نیو سەدە لە جەنگی ماڵوێرانكەر.. كە دواجار لە رێگەی كەسێتی مرۆڤی عێراقی بەدەر لە نەتەوەو چین و توێژە جیاجیاكانی هەر هەموویان لە بۆتەیەكی دەروونی سەیردا كۆدەكاتەوە ئەویش كەسێتی بێ هوودەو تژی لە سووتانی دەروونی، كەسێتیەكی تێكشكاو كە بە هۆی لە دەستدانی رابردوو، نەمانی متمانە بە داهاتوو، ئێستا نقوومی ئازارەكانی خۆیەتی و ئینتمای بۆ هیچ پیرۆزییەك نەماوە. 
لەم رۆمانەدا سێ كاراكتەر زۆر بە زەقی دەبینرێن؛ یەكەم عەبدوڵای كافكاو دووەم تارقی سەرسام و سێیەم ئیبراهیم قیسمەیە، ئەم سێ كەسە هاوتەمەن و لەدایكبووی هەمان ساڵن مەگەر چەند مانگێك لەنێوانیاندا هەبێت، بە منداڵی پێكەوە لەنزیك دایكیانەوە كە لەسەر تەنووربانەكان نانیان كردووە گەورەبوون، پێكەوە تووشی پەتای سورێژە دەبن و پێكەوە فێرە مەلەوانی دەبن و هتد.. دواتر یاریكردن راوەمەل و ئینجا خوێندن و سەردانیكردنی یەكتری و كۆمەڵێك پەیوەندی كۆمەڵایەتی ئاسایی لە نێوانیاندا هەبووە، كە لەناو كۆمەڵگەی نەریتی و سادەدا ئەو پەیوەندییانە سنووردارن و لەلای هەموو خوێنەرێك ئاشكران 
ئەم رۆمانە باس لە مێژووی دوورو دێژی زیاتر لە نیو سەدە دەكات كە چۆن كاردانەوەی بەسەر مرۆڤی سادەی عێراقیەوە جێهێشتووە، وەك جەنگە دوانەبڕِاوەكان، ئینجا سەردەمی قات و قڕی و ئابڵووقەی ئابووری، دیلبوون لە ئۆردوگاكانی ئێران و  بێ سەروشوێنبوون و حوكمی دكتاتۆریەت و هێرشكردنە سەر كوێت و گۆڕە بە كۆمەڵەكان و دواجار هەرای داگیركردنی وڵات بە بیانووی رووخاندنی رژێمی پێشوو، بەهەدەرچوونی خوێنی مرۆڤی عێراقی بەو هەموو ئازارانەوە پەیامێكە لەمەتنی (28) بەش و هەریەكەیان بە ناونیشانێك نووسراوە، هەر لە “كوڕانی درزی زەویەوە تا دەگاتە سەرۆك موزیك دەكوژێت و ئینجا سەربوردەی گەڕانەوە لە دیلی و تا دەگاتە شێواوییەكانی پەیوەندی نێوان زیندووەكان و مردووەكان و دووبارە هاوسەرگیری كردنەوە”، لە كۆتایی پەیامەكەدا خوێنەر ئاگادار دەكاتەوە كە نابێت قوربانیانی وڵات هەر بە تەنها ژمارە بن و لە میدیاكان بە خەمساردییەكەوە باس بكرێن، قوربانیان مرۆڤن و خەون و خێزان و ژیان و مێژووی خۆیان هەیە لە وڵاتێكدا لە دوای كوشتن و تەقاندنەوەیانەوە بە كام شایستەیی و بۆچی ببنە ژمارە؟! 
كارەكتەرەكانی نووسەر  كە پەروەردەی واقعێكی كۆمەڵایەتی سەختی ئەم نیشتمانەن بە هەموو  رەهەندە ئاینی و كولتووری و كۆمەڵایەتیەكانیەوە دواجار هەر هەموویان خەونی سادەو هاوچەشنەیان هەیە كە سنووری ژیانی كەسێكی سادە تێپەڕ ناكات، بەڵام ئەو خەونانە دواتر چییان لێ بەسەر دێت و ئەو مرڤە سادانە دەگەنە بەردەم كام هەڵدێری وەحشیگەرایی زەمەن؟ چارەنووسیان دەبەسترێتەوە بە واقعێكی سیاسی تاڵەوە كە خۆیان نەیانخوڵقاندووە، بوونەوەری مرۆی عێراقی بەو هەموو خەونە سادانەوە دواجار لە نێوان كوژران و بێ سەرو شوێن بون و گرتن و راوەدوونان و تا دەگاتە دوایین جۆری ئازاری دەروونی و لەناوبردنی جەستەیی لە ژمارە بترازێت هیچ دەرەنجامێكی تریان لێ نابینرێتەوە، ئەمە ئەو ئازارەیە كە میللەتێك لە ستارگەیەكی خوێناویدا بە هەموو كڵۆڵییەك دەیچێژێت و دەسەڵاتیش زۆر بەخەمساردی تەنهاو تەنها وەك ژمارەیەك لەسەركەوتن و زیادبوون دەیانبینێت!!
بۆشایی نێوان دەسەڵات و میللەت، كۆمەڵگەو دابڕان لە جیهانی دەرەوە، پەتای كۆكوژی نەخوێندەواری و نۆستالیژیای قات و قڕی گەورەی دوای جەنگی دووەمی جیهان كە هەمیشە باوكان دووبارەیان كردۆتەوە، دورووی دارودەستەی حكومەت لە هەموو دەمەكاندا كە هەمیشە وەلایان بۆسەرەوە هەبووەو بەڵێنی فریودەرانەو فرتوفێڵی یاساییان بۆ بارگاوی كردنی خۆیان بە خۆشیەكانی ژیان بەكار هێناوەو كەسیش نەبووە لێپێچینەوە لە هیچ كلۆجێكی ئەم جۆرە مرۆڤانە بكات 
عەبدوڵا كافكاو ئیبراهیم قیسمە دوو كاراكتەری قوربانی ناو رۆمانەكە هێشتا ماندووێتی كۆتایی هێنان بە خزمەتی سەربازییان دەرنەچووە، جەنگی نێوان عێراق و ئێران هەڵدەگیرسێت و لە ئاكامدا كافكا لەگەڵ سەدان سەربازی تر دەكەوێتە دەست هێزەكانی ئێرانی و بەدرێژایی بیست ساڵ لەتەمەن كە دیلی ئۆردوگاكانی كۆماری ئیسلامی ئێران دەبێت لە لای خانەوادەو خەڵكە سادەكە هەر بە بێ سەرو شوێن ناوزەد دەكرێت، كارەسات لەوەدایە كەدەگەڕێتەوە وڵات جگە لە خاشاكە مرۆڤێك هیچ نیشانەیەكی ئەوتۆی لەشساغی و تەندروستی تێدا نابینرێت و وەك زۆربەی دیلە گەڕاوەكانی تر كۆمەڵگە بە چاوی نەخۆش و مرۆڤی نامۆ تەماشایان دەكات. 
قوربانی دووەمی ئەم رۆمانە وەك قوربانیەكانی تر ئیسماعیلە كە لە دوای هەشت ساڵ لە هەڵڕشتنی ئاگرو ئاسن لە نێو دوو وڵات ‌ولەناوچەكە لە درێژترین سنوور رزگاری دەبێت، بەڵام دوای ماوەیەك كەم لە حەسانەوە دیسانەوە دەبردرێتە سنوورەكانی جەنگ لەگەڵ كوێت، كە دێتەوە پێیەكی لەدەستداوەو لەبەر زۆری ئەو كارەساتە جەرگبڕانەی كە دەیبینێت تووشی ئازاری دەروونی دێت بە تایبەت كە تەرمی یەكێك لەهاورێ هەرە نزیكەكانی لەو مەیدانە خوێناوییە جێدەهێڵێت هەمیشە بەدەست سوتانی ویژدانییەوە دەناڵێنێت.
ئیبراهیم یەكێكە لەو كاراكتەرانەی لەسەر دەستی باوك و دایكێكی نەخوێندەوار بە شێوەیەك پەروەردەكراوە كە هەمیشە ژیان بە چارەنووس لە قەڵەم بدات، بە ویستی دایكی هاوسەرگیری دەكات، هاوكات بێ ویستی خۆی دەبێتەگۆڕهەڵكەنی باخچەكانی سەرۆك كە تەرمی شێواوی مەدەنی و سەربازی بۆ ناشتن دەهێنن لە نێوان لایەنگران و ئۆپۆزسیۆن و هەر هەموویان لەلای ئەو بە تەنها مردوون و هیچی تر و بەپێی سروشی مرۆیی و داوای یاسایی دەبێت بنێژرێن.    
تارق كەسێتیەكی دینامیكی خاوەن زۆرترین بزۆزییە لەو رۆمانەدا و دەتوانێت نانی خۆی لەسەر بەرد پەیدا بكات، گوێ ناداتە بارودۆخ و مرۆڤێكی هەلپەرستەو لە هەردوو سەردەمەكە وەك مامۆستایەك و كوڕە شێخێك و بازرگانێك شوێن پێی خۆی دەكاتەوەو دەبێتە خاوەن پێگەو هەژموونی سیاسی و كۆمەڵایەتی، ئەمجۆرە كەسێتیانە زۆر نزیكن لە كەسێتی ئەمنە چاوسوورەكان و بكوژە دەسرۆو ئەنفالچییەكان و چەندینی تر كە لە مەتنی رۆمانەكەدا خوێنەر زۆر بە روونی دەیانبینێت و دەیانناسێتەوە.
ژن لە رۆمانی باخچەكانی سەرۆك وەك لە واقعی گەلانی عیراقیشدا هەر وابووە، قوربانییە لە جۆرێكی تر، قوربانییەكی پشوودرێژ، ئالوودە بە خەم و نەخوێندەواری و نەزانی و كۆمەڵێك دابونەریتی كولتووری كە لە لوتكەی پاكنوودیەوە مێینە بە یەك وشە لەكەدار دەكات و دواجار بە هەموو وەحشیگەریەكەوە رادەستی سزای كوشتنی دەكات، ئەم رۆمانە زۆر بە وردی باس لە بارو دۆخی مرۆڤی عێراقی دەكات بە هەموو چین و توێژو ئیتنەكانیەوە كە كەوتوونەتە ناو ستەمی كۆمەڵایەتی و نەریتی بە تایبەت خەڵكی داماوی گوندنشین وەك دەستدرێژیكردنە سەر زەینەبی هێناوەتەوەو لە جیاتی ئەوەی بەرگری لێ بكرێت كەچی وەك ناموسپارێزییەك دواجار بەدەستی خانەوادەكەی خۆی دەكوژرێت، ئەم رووداوە دڵتەزێنترینی رووداوەكانە و دەبینی خانەوادە كە شوێنی ئارامی و خۆشەویستی و رابردووی منداڵی بووە؛ لەناكاودا هەڵدەگەڕێتەوەو دەبێتە زیندان و كەسەكانی دەبنە جەلادو دەیكەن بە قوربانی.
هاوارێكی تری نووسەر دوای پرۆسەی ئازادی عێراقە، سەردەمی تەرمی فڕێدراوو ئۆتۆمبێلی بۆمبڕێژكراوو هاتنی بێگانان بۆ ناو خاكی وڵات بە بیانووی جۆراوجۆر و درۆو دەلەسەی پیاوە سیاسەتوانەكانی دەوڵەت كە كەس نازانێت بە چ كلۆجێك سەوە بە چارەنووسی میللەتانیەوە دەكرێت. 
نووسەر چ ناوەكان و چ كاراكتەرەكان و چ چۆنیەتی كەشوهەوای ئەو رۆمانەی لە تاڵترین واقعی مرۆیی عێراقییەوە هەڵچنیوە، گوندەكەی خۆی نمونەیەكە لە ماجەرای كۆی رۆمانەكە، هەر كاراكتەرەو جۆرە دەنگێك و جۆرە كەسێتییەك و جۆرێك لە شێوازی ئاخاوتنو بیركردنەوەی هەیە كە لەگەڵ سایكۆلۆجییەتی كەسەكە دەگونجێت و كاڵا بە باڵا پۆشاك كراوە.
رەملی لەم رۆمانەدا باسی دوروویی سیاسی دەكات هەر لەسەردەمی كۆمارییەوە تا دوای جەنگی ئەمریكا عێراق، بەڵام زۆر بە زەقی تیشكی خستۆتە سەر سەردەمی دكتاتۆر كە چۆن كۆشكە گەورەكانی خۆی ناو دەنێت كۆشكەكانی میللەت گوایە میللەت خۆشیان  دەوێت و خۆیشی میللەتی خۆش دەوێت، ئەمە وێنەیەكی جوان پیشان دەدات بەو بیانییانەی روو لە وڵات دەكەن و هەست دەكەن كە میللەت لە چ خۆشگوزەرانی و ساماندارییەكدا دەژیت، بەڵام نووسەر رەهەندی ریالیستی لەو مەتنەدا بە تەواوەتی دەخاتە بەر دیدی خوێنەر هەموو درۆو دەلەسەكان بۆمێژوو وەك ئەمانەتێك راست دەكاتەوەو بەراستی پێمان دەڵێت باخچەكانی سەرۆك و كۆشك و پیاوانی سەرۆك و هتد تەنهاو تەنها ئەو بۆشاییە ژەهراویە دەسكردەن كە رێگە نادات دەسەڵات و میللەت لە سێبەرێكدا كۆببنەوە 
كەشوهەوای رۆمانەكە پەیامێكە لە جۆرێكی تایبەت، بە زۆری بیرەوەرییەكانی خۆی و گوندەكەی تەنانەت ناوی كەسەكانیش زۆر لە واقیعی و زیندوو دەچن، بیرەوەری هەمیشە ئەو پەناگە ئارامەیە كە مرۆڤ دگەڕێتەوە بۆی و سۆزێكی نۆستالیژی رۆحی بەرەو ئەو شوێنە دەبات كە متمانەی منداڵی و رۆژگارە بەسەرچووەكانی تێدا جێهێشتووە، وەك بەرناردشۆ دەڵێت:” كە رۆمانێك دەخوێنیتەوە، سور بزانە ئەوە ئاوێنەیەكە لە بەردەمتدایەو رۆحی نووسەرەكەیت پیشان دەدات”. 
تاڵترینی ئەزموونە تاڵەكانی ناو كۆی رۆمانەكە فەوزای سیاسی و پاشاگەردانی و چەتەیی دەسەڵات و نائومێدبوونی چینی هەژارە لەو شۆڕِشەی خۆی كردە سووتماك دواتر ئاشكرابوو  كە هەر لە بنەڕەتەوە شۆڕش نەبووە، چونكە رووخاندنی حكومەتێك بە پاچێكی دەرەكی بەرامبەر بە هەندێك سازشی سیاسی بەناوی هێزی گەلەوە واتا لاقەكردنی سیاسی كۆمەڵگەیەك و ورووشاندنی مێژووی میللەتێك بە هەموو مانایەكەوە كە هەڵیدەگرێت.
هەر لە دەرهاویشتەی ئەو ئاكامە سیاسیەوە زۆر بە وردی دەچێتە ناو رووداوەكانەوەو زۆر بە جوانی وەسفی نیشتمان دەكات لە واقعی دۆخی هەنووكەییداو دەڵێت:” لەو وڵاتەی كە مۆزی تێدا ناڕوێت، خەڵكی گوندەكە بەیانی زوو نۆ سەری رۆڵەی خۆیان لەناو نۆ سنووقی مۆزدا دەبیننەوە”.، واتا كارەسات لێرەوە دەست پێدەكات، وڵاتێك مۆز بەرهەم ناهێنێت، میللەتێك لەو پەڕی نەبوونی بڕست و بێكاریدایە كەچی لەجێی هەموو بەرهەم و داهێنانێك سەری قوربانیەكانی دەخرێتە ناو كارتۆنێكی هاوردەوە كە مۆزیان تێدا بۆ خواپێداوەكان لە كیشوەرە دوورەدەستەكانەوە بۆ باركراوە!!. كارەساتی دڵتەزێنی ئەم سەربووردە نەشازە لەوەدایە شێخی گوندەكە كە دەمڕاست و ریش سپی یەكەمی ئەو كۆمەڵگە سنووردارەیە، بە خەڵكەكەی خۆی دەڵێت :” سەرە بڕاوەكان بنێژن و دواتر بەدوای جەستە سەربراوەكاندا دەگەڕێین و بەڵكو خوایە بیدۆزینەوە!!. 
ئەلرەملی بەدرێژایی رۆمانەكە گوزارشت لە گەورەترین نائومێدی مرۆیی دەكات كە هەست بە بێهوودەیی زەمەن و چارەنووسی ئەتككراوی تەواوی میللەتێك دەكەن، رووخسارەكان دەگۆڕێن، بەڵام ئافاتە گەورەكان بە دەقبەستووی دەمێننەوە، ستەم، دەمكوتكردن، جەلاد و قوربانی، كارەساتی نیو سەدە لە نەهامەتی هیچ شتێك لە ژیانی ئەم میللەتە سادەیە ناگۆڕێت، جەنگەكان بەردەوامن، هەژاری و گەمارۆی ئابووری، گۆڕی بە كۆمەڵ. هەڵای دوای پڕۆسەی ئازادی و دیموكراسیزمی لەباربراو، رشتنی خوێنی خەڵكی بێپەناو پاكنوود لە هەموو سەردەمەكان و هەر جارەو بە پاساوێك و لەژێر جۆرە دروشمێكی سەیر كە نەعەقڵ قبووڵی دەكات و نەرۆح هیچی بۆ دەهێڵێتەوە، ئەو كارەساتانەی لەدوای خۆیانەوە گرێ و گۆڵی دەروونی و خۆرادەستكردن و فۆبیای مرۆیی خستۆتەوە، فەزای كوێرە دێیەك لە نیشتمانێكدا دواتر دەبێتە فەزای مێژووی میللەتێك و چارەنووسێكی تەمومژاویمان بۆ شی دەكاتەوە، ئیتر لێرەوە، لەم خاڵی وەرچەرخانەوە توندوتیژی و پاشاگەردانی ئەمنی و رۆحی تۆڵەكردنەوەو شەڕی ناخۆ لە بەرگێكی تردا سەرهەڵدەدات و وێرای ئەوەی مۆتەكەی مەرگ زاڵە بەلام ژیان هەر بەردەوامە. 
باخچەكانی سەرۆك ئەو باخچە پڕ لەگوڵ و رازاوانەی كۆشكی شاهانە نین، هاوكات ئەو باخچانە نین كە لە پشتی پەردەوە مەتنێك لە نهێنی حەشاردراومان بۆئاشكرا بكات، باخچەكانی سەرۆك خۆی لە خۆیدا وێرای ئەوەی لە ناخمانەوە هەڵدەقوڵێت هێشتا هەر هاوارێكی نەبیستراوەیە، پڕە لە ئازاری میللەتێك كەوەك زامێكی كوشندە بە درێژایی نیو سەدە زیاتر بەسەر سنگی مێژوومانە راكشاوە، جا ئەگەر خوێندنەوەی ئەم رۆمانە بۆ هەر خوێنەرێك سوننەت بێت ئەوە بۆ خوێنەری عێراقی بە گشتی و كورد بەتایبەت فەرزە، چونكە پڕوشكە گەورەكانی ئەم رۆمانە لە خۆمانەو بەر خۆمان دەكەوێت.


الخميس، 1 يونيو، 2017

محسن الرملي في حدائق الرئيس / زينب علي

قراءة في رواية حدائق الرئيس 

زينب علي
 صدرت الرواية في عام 2012 م عن دار  ثقافة في أبو ظبي وبالاشتراك مع الدار العربية للعلوم-ناشرون في بيروت رُشحت في 6\12\2012 للقائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية (البوكر). تضم 272 صفحة وتتشكل من 288 فصلا من الاحداث التراجيدية السياسية الواقعية وما آلت اليه هذه الأحداث على الواقع العائلي في كل بيت عراقي. 
 
إن السعي للملمة أطراف ألجسد رمز للسعي للملمة ألجراح لملمة ألبلد لملمة الانسان نوع من الترميم للانسجام للتواصل ومحاولة الوصول في نهاية الامر الى السلام الذي ننشده جميعا اموات وأحياء ومثلما يحتاج تجميع الاطراف الى ألجهد واندمال الجراح الى صبر فلا بد ان نبذل جهدا وصبرا كي ننال السلام.
المقدمة كالنهاية تسع صناديق في كل واحد منها رأس مقطوع يشاهدها إسماعيل في الثالث من شهر رمضان عام 2006م أحد هذه الرؤوس هو من أبطال الرواية: عبد الله كافكا، ابراهيم قسمة وطارق المندهش (أبناء شق الارض) يروي الكاتب  لنا حياتهم حيث ولدوا في عام 1959 وحبوهم بالقرب من أمهاتهم حيث كبروا معا وصاروا أصدقاء الرواية تُحفة أدبية تاريخية، ينقلنا الكاتب بين حياة المدينة حيث السلطة والجبروت وحياة القرية حيث البساطة والمحبة برغم ما يعتري الناس من آلام يصور لنا حياة الناس في تلك القرية طيبة البعض وقسوة وطغيان البعض الآخر متلبسين بقناع الدين يخدمهم موقعهم بذلك، حيث لكل أمة جلاد ولا فرق بين جلاد المدينة والقرية حيث الظلم واحد وان اختلفت اشكاله ما أصعب العيش بوجود اشخاص مات ضميرهم وقتلوا الانسانية وسلبوا كرامة الانسان وحرموه من أبسط الأمور وأهم الحقوق وهو العيش بسلام.
 
بالاضافة الى ما يشكله سرد الرملي باسلوبه العذب المميز من لوحة فنية بقمة الجمال يصور لنا تأريخ العراق لعدة سنوات بكل ماتحمله من ألم حيث يبتدأ بحرب ايران ومعاناة الناس آنذاك والآم الاسرى وتعذيبهم في سجون الدولة الاسلامية منهم من يُقتل أن عارض ومنهم من يموت لعدم تحملهِ ومنهم من يصبح من اتباع تلك الدولة ضد بلدهِ بعدها غزو الكويت ثم يصور فترة حكم النظام السابق الديكتاتوري بكل ما لحق بالبلد من أذى بكل ما زُرع بداخل الناس من أوجاع والآم حيث الظلم الطغيان, المقابر الجماعية السرية وكيف كانت طرق القتل والدفن يكشفها أحد أبطال الرواية خلال فترة عمله قبل أن يقطع رأسه, بعدها فترة السقوط كان البلد يأمل خيرا بذلك السقوط يتمنى ان تُشفى جراحه وتلملم اطرافه كما لملت بقاع أرضه اطراف ابناءه كان يود ان يلملم جراح ابناءه فالبلد حاله اسوء من احوال ابناءه هو كالأب يرى اولاده يعذبون ويقتلون فيزداد عذابا بعذابهم سقوط النظام وما لحقه من دمار و فوضى الى يومنا هذا.
 
أعمق بكثير من كونها رواية هي تأريخ بلد ومعاناة شعب يأخذنا الرملي بجولة سحرية للعراق عبر نصف قرن فيصور الاحداث كـــ لوحة ممزوجة بالحب والحرب, الطيبة والقسوة محبوكة بكل ما تحتاجة الرواية الناجحة من مقومات بسرد ممتع.
على الرغم من جمال الرواية لكني قرأتها بألم لما شهده البلد من آلام و صراعات حقيقة 
"لو كان لكل قتيل كتاب، لصار العراق بمجمله مكتبه كبيرة يستحيل حتى فهرستها".
-------------------
*نشرت في صحيفة (البينة الجديدة)، العدد 2721 بتاريخ 29/5/2017م.

الثلاثاء، 30 مايو، 2017

صدور روايات محسن الرملي بالكردية

صدور روايات محسن الرملي بالكردية
 
http://www.almadasupplements.com/pdf/05-3934/21.pdf
المدى/أربيل: صدرت في أربيل الترجمة الكردية لروايتين من روايات الكاتب العراقي محسن الرملي، والثالثة في طريقها إلى الترجمة، حيث صدرت روايته (حدائق الرئيس) عن دار روزهه لات بترجمة من العربية إلى الكردية أنجزها الكاتب الكردي فيصل هموندي، وتتناول هذه الرواية أحداثاً ومواضيعاً كثيرة من تاريخ العراق على مدى نصف قرن، وكيف انعكست مجرياتها على حياة الناس البسطاء. الحروب، الحصار، الدكتاتورية، المقابر الجماعية وفوضى الاحتلال. وتعد هذه الرواية واحدة من أهم أعمال الكاتب، فقد تُرجِمت إلى أكثر من لغة وترَشحَت ضمن القائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية/البوكر عام 2013م، كما حازت ترجمتها الانكليزية على جائزة القلم الدولي لعام 2017، وكتبت عنها صحف عالمية عديدة كـ(فاينانشيال تايمز) و(الغارديان) وغيرها، وقارنها بعض النقاد بأعمال لتولستوي أو لماركيز. 
أما الرواية الأخرى التي صدرت بالكردية، فهي (ذئبة الحُب والكتب) وذلك عن دار (ناوه ندى ئاوئر ANER)وبترجمة الشاعر الكردي المغترب شيرزاد هيني، وتتناول هذه الرواية موضوع الحب تحديداً وسط الظروف التي مر بها العراق في العقود الأخيرة فتنتقل شخصياتها الرئيسية بين العديد من البلدان كسوريا والأردن واليمن والسودان وليبيا والمغرب ثم انتقالا إلى اسبانيا. عراقيان، امرأة ورجل، يبحثان عن الحُب في ظِل الحُروب والحِصار والدكتاتورية والاحتلال والمغترَبات. "إنها رواية حُب تدعو للحُب في أزمنة تُهمش الحُب، لذا يهديها كاتبها الى كل الذين حُرِموا من حُبهم بسبب الظروف". كما يمزج فيها بعض سيرته الذاتية بالخيال، متقمصاً صوت المرأة، ومعبرا عنها بعمق.
هذا كما يعمل الكاتب والمترجم الكردي جمعة جبارى الآن على ترجمة رواية ثالثة للرملي إلى الكردية بعنوان (تمر الأصابع)، وبمناسبة صدور أعماله بالكوردية أشاد الكاتب محسن الرملي بنشاط الحركة الثقافية في كردستان ومنها حركة الترجمة، وتوجه بالشكر الخاص إلى مترجمي أعماله، وأضاف:"أنا سعيد بترجمة رواياتي إلى اللغة الكردية لكي يقرأها أخوتي وأصدقائي الأكراد ممن لم يقرأوها بالعربية أو بلغات أخرى، فالعمل الكتابي لا يكتمل إلا بقارئه، وبالنسبة لي كانت قراءة هذه الأعمال ستظل ناقصة لولا ترجمتها إلى الكوردية.. وخاصة أنها تنهل من ذاكرة مشتركة تحفل بالكثير من التفاصيل الإنسانية الموجعة والعذبة التي عشناها معاً في بلد دائم التقلبات والغليان اسمه العراق، ومن أجل الحفاظ على إنسانيتنا وسط تقلباته اللاإنسانية في أغلب الأحيان، تتناول هذه الأعمال دواخلنا التي تتمسك بحلمها وحقها بالحرية والحب كجزء من التمسك بحب الحياة في مواجهة الموت" وعبر عن أمله بأن يلتقي بشكل شخصي في كوردستان مع قرائه وأصدقائه من المثقفين الأكراد.
يذكر أن الدكتور محسن الرملي هو كاتب وشاعر وأكاديمي ومترجم، ولد في شمال العراق (الشرقاط) عام 1967 ويقيم في إسبانيا منذ 1995، حاصل على الدكتوراه بامتياز في الفلسفة والآداب من جامعة مدريد، مع درجة الشرف. يكتب باللغتين العربية والإسبانية، وله ما يزيد على العشرين إصداراً تنوعت بين القصة والشعر والمسرحية والترجمات والرواية. منها رواياته: (الفَتيت المبعثَر) التي فازت ترجمتها الإنكليزية بجائزة أركنساس 2002 و(تمر الأصابع) و(حدائق الرئيس) و(ذئبة الحُب والكُتب) التي وصلت للقائمة القصيرة لجائزة الشيخ زايد للكتاب 2015. تُرجِمت أغلب أعماله لأكثر من لغة، وشارك في الكثير من المهرجانات والمؤتمرات والمعارض الدولية ومنها معرض أربيل الدولي للكتاب عام 2014. وهو يعمل حالياً أستاذ في جامعة سانت لويس الأمريكية في مدريد.
هذا وقد صدرت جميع أعمال الرملي الروائية بالعربية عن دار المدى، إضافة إلى كتابين مهمين من ترجمته.
*نشر في ملحق (أوراق) الثقافي لصحيفة (المدى)، العدد 3934 بتاريخ 28/5/2017م.

**ونشر في وكالة (باشطابيا) بتاريخ 19/5/2017م

الثلاثاء، 16 مايو، 2017

مقابلة قصيرة مع محسن الرملي / ذا ناشينال

مقابلة قصيرة مع محسن الرملي

ترجمة: المدى
نقلا عن صحيفة (ذا ناشينال)
رأس مقطوع. ثم  آخر، وآخر، حتى يتم العثور على تسعة رؤساء مقطوعة في قرية عراقية. إنها  مقدمة حية صادمة للعالم العنيف والفوضوي لرواية (حدائق الرئيس) لمحسن الرملي.
* بدا سؤالنا بريئا للغاية حول مصدر إلهامه لكتابة هذه الرواية.
يقول الرملي”في اليوم الثالث من رمضان في عام 2006، تلقيت أنباء عن ذبح  تسعة من أقاربي الذين كانوا صياما"،.”وجد سكان قريتي رؤوسهم موضوعة في  صناديق للموز، جنبا إلى جنب مع بطاقات الهوية الخاصة بهم، على جانب الطريق الرئيسي بالقرب من منزل عائلتي.
"لقد صدمتني هذه الاخبار وارعبتني، فقد كانت لدي ذكريات مع أصحاب هذه الرؤوس حينما كنا نلعب سوية ايام الطفولة”.
ومن المفهوم أن الرملي لم يكن لديه أي فكرة عما يجب القيام به، سوى اللجوء إلى شيء يعرفه: الكتابة. وبعد ست سنوات، نشرت حدائق الرئيس باللغة العربية، حيث تروي حكايات الأصدقاء الثلاثة عبد الله وطارق وإبراهيم وتدور احداثها حول  مآسيهم الشخصية ومآسي العراق في الفترة الواقعة ما بين الحرب مع إيران حتى سنوات ما بعد الغزو الأمريكي.
وقد تم إدراجها في قائمة الجائزة الدولية للرواية العربية البوكر لعام 2013، وقد صدرت أخيرا ترجمة لها باللغة الإنجليزية، من قبل لوك ليفغرين. وهو إنجاز مذهل.
يقول المؤلف وهو يتحدث  عن غايته من تأليف الكتاب. :”كنت أريد أن أقول إن الضحايا ليسوا مجرد أرقام يتم تسجيلها في الصحف، فداخل كل واحد منهم عالم كامل بحد ذاته"، "كانت لديهم عوائل وذكريات واحلام، وكان من أبشع الظلم هو ذبح هذا العالم بأسره وان ننسى ذلك بكل برود في غضون دقائق".
ورغم ان جميع هذه الوفيات موجودة في كتاب الرملي، فإن إنجازه الحقيقي هو جعل شخصيات طارق وإبراهيم وعبد الله مليئة بالحياة، وواقعية بل وذات مصداقية. واستمرار علاقتهم بطريقة ما على الرغم من الخسائر الباهظة التي يتكبدها من يعيش ببساطة في العراق.
يقول الرملي:”تلك كانت نوع العلاقة التي يقيمها الضحايا  بعضهم مع  البعض الاخر.
"إنهم امثلة  للناس العاديين، و لحياة ملايين العراقيين الذين سلط عليهم الظلم، ودفعوا ثمنا باهظا بسبب الدكتاتورية والعادات والتقاليد والحروب والعقوبات وما إلى ذلك - كل ذلك دون أي ذنب أو أي خيار لهم في هذه المسألة”.
رحلة عبد الله تعطي الكتاب عنوانه: حيث ينتهي به المطاف الى العمل في الحديقة الشاسعة للرئيس العراقي - ولكن بالطبع فان عملية الحفر في الأرض ليست مهمة عادية كما قد يبدو تحت حكمه
* ومن المثير للاهتمام أن اسم صدام حسين لم يذكر قط، مما يجعل من رواية  حديقة الرئيس تعبيرا عن أي نظام شمولي.
- "
نعم، هذا صحيح"، يوافق الرملي
"وهناك سبب شخصي أيضا: لا أريد أن أذكر صدام حسين بالاسم في أي من أعمالي الأدبية، فهو الذي قتل أخي والعديد من أقاربي.
"
أشعر أن القيام بذلك من شأنه أن يلوث نصوصي، وفي أعمالي، قد تجد أسماء لكل شيء – حتى لحمار - ولكنك لن تجد اسم صدام حسين".
فر الرملي من العراق الى الاردن بعد ”ثلاث سنوات مثل الكوابيس امضاها في الخدمة العسكرية” ثم غادر الى اسبانيا في 1995 حيث يعيش الان.
هناك خط مخيف في الكتاب يبدو أنه يلخص ما كان يعنيه  العيش في تلك الفترة في العراق، وكما قال عبد الله لإبراهيم:”لا توجد طريقة يكون فيها الموت أسوأ من الحياة
وقال الرملي:”عندما بدأت الحرب العراقية الإيرانية، كان عمري 13 عاما، وكانت جثث القتلى تصل كل يوم.
"
استمرالموت دون توقف حتى اليوم، لأن قريتي كانت تحت سيطرة داعش لمدة عامين ونصف
"بسبب الكثير من الطرق البشعة للموت في العراق، فان معظم الناس يتوقون إلى ميتة طبيعية - في الواقع، سمعت والدتي تدعو من الله أن يميتها ميتة عادية.
"
أنا نفسي كنت اتوق للموت عدة مرات".
في حين أنه عانى أكثر مما يمكن ان يتصوره معظمنا  في أسوأ كوابيسه فان روايته حدائق الرئيس استطاعت بطريقة او اخرى ان تحتفي بالمشاعر الإنسانية لأبطالها
يقول الرملي:”ليس هناك حياة بلا أمل"، وإمكانية أن تصل الترجمة التي قام بها  ليفغرين الآن إلى جمهور أوسع هي شعلة منيرة للضوء.
وقال”وسوف تنقل  أصوات شعبي، اضافة الى معاناتهم، لأكبر عدد من الناس في العالم"،.
واضاف”ان شعور الاخرين بالام ومعاناة  الضحايا سيخفف من تلك المعاناة ويجعلهم يشعرون بالتضامن الانساني".
ويختتم الكتاب أيضا بعبارة “للرواية بقية"، وقد كشف الرملي أنه في منتصف الطريق لانهاء الجزء الثاني منها. وقد تكون لغته مفاجأة لعدد قليل من الناس.
- "أعتقد أن التتمة ستكون أكثر متعة، وأكثر إثارة،.
"
سأجعل القارئ يضحك أكثر من البكاء هذه المرة، وليس لأن ما يحدث هو مضحك، ولكن لأنه عندما تصل المأساة ذروتها الأكثر إيلاما، فأحيانا لا يوجد شيء يمكننا القيام به بعد الدموع سوى الضحك.
عن: ذا ناشينال


*ملحق (أوراق) الثقافي لصحيفة (المدى)، العدد 3911 بتاريخ 30/4/2017م بغداد.